المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : معلقة ثورية


رائد عبد اللطيف
08-15-2013, 08:54 PM
معلقة ثورية

رصاصُكَ لا يُخيفُ الثائِرينَا
وقهرُكَ ليسَ يُثْنِي الحَالمينا

ستَذهبُ في مهبِّ الريح يوماً
ونَرجِعُ سالمينَ وغانمينا

ونبقى ما جنى الفلاحُ قمحاً
ونحيا ما نَما في الأرض تِيْنَا

سنَسْلخُ من جلودِ الذُّلِّ عِزاً
ونقتلُ خوفَنا ما عاشَ فينا

أليسَ لنا بهذي الأرضِ أصلٌ
ألسنا من بنى فيها العرينا؟

(مَلَأنا البَرَّ حَتّى ضاقَ عَنّا
وَنَحنُ البَحرُ نَملأُهُ سَفينا)

فكيف يسوسُنا في الناسِ من هُمْ
أراذلُنا وأنضبُنا معينا؟!

يهددُنا ويقصفُ كلَّ شيءٍ
وحيناً يرعوي ويخاف حينا

ألا يدري بأنَّ الظلمَ كفرٌ
وأن الحقَّ يُفني الظالمينا

ونحنُ الصانعونَ لهُ عروشاً
ونحنُ الزارعونَ له قُرونا

ونحن إذا عَزمنا، لنْ نُجارى
سنخلعُهُ ونتركهُ مَهينا

ألا لا يحسب الطغيانُ أنَّا
دثرْنا جرحَنَا أو قد نَسينا

(أَلا لا يَجهَلَن أَحَدٌ عَلَينا
فَنَجهَلَ فَوقَ جَهلِ الجاهِلينا

فإمّا العيشُ في شرفٍ وعزٍّ
وإما الموتُ موتَ الأَكرمينا)



8/3/2012

عبدالقادر دياب
08-15-2013, 09:35 PM
الله الله
بارك الله بهذا النفس العربي الأصيل
وبهذه الهمّة الكبيرة
وبهذه الحروف الجديرة
للظم ساعة وللحق ساعات
إن من يقتل أبناء شعبه بكل وحشية وانتقام ولذّة
ولم يجرؤ يوماً على التفكير باسترداد أرضه وعرضه
لهو أقل من أن يحكم بلداً عظيماً هو الشآم العريقة العتيدة
النصر قادم بإذن الله تعالى

عودة مشرقة لصفحات القلوب والملتقى أخي الحبيب والشاعر النجيب والثائر المهيب
رائد عبداللطيف .

تثبت

حسين الأقرع
08-16-2013, 01:46 PM
لعنة الله على السيسي وكلابه

د. فخرالدين العربي
08-16-2013, 07:35 PM
الأستاذ الشاعر رائد عبداللطيف

مرحباً بك بعد غياب
لقد اشتقنا لنبضك الجميل
ما أبدع ماباحت به سريرتك وخاطرك
ما أجمل النصر الذي رسمته لنا لوحة جميلة متكاملة
لابد لسوريا العظيمة أن تتحرر من تلك العصابة المجرمة

دمت بخير وثورة وعطاء

د . سحر أحمد حمدون
08-16-2013, 10:49 PM
والله تستحق التحية والتقدير والإحترام
ما أروعك وأنت تقذف الحرف ليصل إلينا كتلة من لهب صارخ
لقد ضحى الشعب السوري العظيم بالكثير
وقد اقترب من النصر الكبير

تحية كبيرة لك أستاذ رائد wriye)))1..

د . وفاء حمشو
08-16-2013, 11:07 PM
الله أكبر

رائع هذا الشعر الثوري

أسجل اعجابي هنا

تحية تليق
flower

د. لينا عدنان
08-16-2013, 11:16 PM
هذا مايجري في بلادنا العربيه وكأنهم هم من يرثون الأرض ومن عليها لكن خسؤا هؤلاء الطغاه فبلادنا الطاهره وحضاراتنا ومبادئنا أبيه صامده رغم أنوفهم وسيهزمون عن قريب إن شاء الله وستبقى سوريا حره أبيه
دمت ودام اليراع الثوري الحر

فخر دياب
08-16-2013, 11:19 PM
بوركت أخي الكريم رائد عبد اللطيف

على هذا الشعر الثوري الرائع و الجميل

أشكرك على نبضك الثوري

محبتي و تقديري

د . معاوية منذر الشعار
08-16-2013, 11:36 PM
بورك هذا النفس الثائر للحق

شكراً لك أخي الكريم أ. رائد

لك تحية من القلب

خالد النعيمي
08-16-2013, 11:54 PM
الأخ الشاعر رائد عبداللطيف

في بدايات الملتقى كنت هنا محط إعجابي وتقديري
وغادرتنا ولم أعرف الأسباب ..
والحمد لله أنك اليوم بخير وعدت إلى محبيك الكثر

من القلب أشكرك على هذه القصيدة الثائرة التي تعني الكثير لكل الأحرار والثوار
تعني أن الثورة والكلمة مرادفات لبعضهما البعض
تعني أن الثورة تسير في الإتجاه الصحيح ولو طال الزمن أو قصر
المجرم القاتل إلى زوال وإلى مزبلة التاريخ
والشعب السوري الثائر إلى الحرية والكرامة

لقد نال الشعب السوري الكثير من الأذى
ولكنه بقي صامدا شجاعاً ثائراً حراً كريما

تحياتي القلبية wriyeflower

حموي مغترب
08-17-2013, 12:26 AM
أخي الفاضل والشاعر الثائر الحر الأبي
رائد عبداللطيف

جزاك الله خيرا
لقد أثلجت قلوبنا بهذه القصيدة الرائعة
والتي هي جزء لايتجزأ من الثورة السورية المباركة والمظفرة بعون الله
لقد طغى الطائفيون وبغوا
وانتفض الشعب السوري الأصيل يعيد إصلاح أمره ونفض الغبار عن تاريخه المجيد
فتوحدوا وانطلقوا على بركة الله
واقترب النصر بإذن الله
والفجر قادم غير بعيد

حياك الله

محمد ذيب سليمان
08-17-2013, 10:46 AM
الله الله
على هذا التدفق الجمالي في النسج والبناء وروعة المعاني
قصيدة رائعة بمقاييس االشعر الراقي
دمت جميلا

جواد دياب
08-19-2013, 03:43 AM
أهلاً بك أخي العزيز أستاذ رائد
بوركت وبورك هذا النفس الشعريّ الثائر لقضية شعب

http://www.ektrab.com/upload/do.php?img=259

تحياتي

عبدالسلام زريق
08-21-2013, 12:14 AM
ونبقى ما جنى الفلاحُ قمحاً
ونحيا ما نَما في الأرض تِيْنَا

السلام عليك
أخي الشاعر رائد عبد اللطيف
كمن يشرب ماءً بارداً قرأت شعرك
الجميل الساحر بعبارته البسيطة
وبأنفاسه النبيلة
كان تضمينك موفقاً صديقي
بوركت والشام وأهلها
محبتي

رائد عبد اللطيف
08-22-2013, 07:49 PM
يشرفني ويسعدني حضوركم أخواتي وأخوتي ..

لا حرمنا طلتكم.