المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الشاعر عبدالمولى البغدادي


د.حواء البدي
08-01-2010, 06:12 PM
http://www.oealibya.com/images/stories/2009/9/16/20/bgdade.jpg

شاعر ليبي معاصر
ولد عام 1938 في قرية شط الهنشير الساحلية ( تقع على بعد خمسة كيلو متر شرقي طرابلس)
حفظ القرآن الكريم منذ نعومة أظافره في كتّاب قريته شط الهنشير
في سنة 1952 إلتحق شاعرنا بكلية أحمد باشا التابعة لجامع أحمد باشا في سوق المشير بطرابلس
أنهى دراسته في ذلك المعهد الديني سنة 1961
إلتحق بكلية اللغة العربية في مدينة البيضاء بليبيا و نال منها الليسانس بتقدير ممتاز سنة 1965
ذهب إلى القاهرة ليتلحق بجامعة الأزهر كلية اللغة العربية و نال منها الماجستير في الأدب العربي و النقد سنة 1968
من نفس الجامعة نال الدكتوراة مع مرتبة الشرف سنة 1971
و عاد الشاعر في نفس السنة إلى وطنه ليبدأ التدريس الجامعي و في سنة 1973 شغل منصب وكيل التربية ثم منصب أمين لجنتها الشعبية سنة 1974 و أصبح بعدها نائبا لأمين اللجنة الشعبية لجامعة الفاتح سنة 1975
في سنة 1981 ذهب الشاعر إلى روما ليعمل هناك في مجال النشر و التوزيع لكن تلك التجربة لم ترق للشاعر فلم يستمر طويلا في ذلك المجال
في سنة 1982 أوفدت جامعة الفاتح الشاعر إلى الحبشة لتدريس اللغة العربية بجامعة أديس أباب و قضى فيها بضع سنوات
غادر الشاعر الحبشة سنة 1989 ليعود إلى التدريس في وطنه في كلية اللغات بجامعة الفاتح
في ستة 1992 أنتدب الشاعر مرة أخرى للعمل خارجا و كانت وجهته هذه المرة إلى جزيرة مالطا و لايزال يدرس اللغة العربية و آدابها بالجامعة المالطية حتى يومنا هذا .

نوقشت الكثير من رسائل الماجستير في جامعات الجماهيرية
في أدبه وشعره.


من أهم إصدارات الدكتور الشاعر عبد المولى البغدادي
ـ على جناح نورس
http://www.elhwuegi.com/molla1.jpg

ـ بكائيات على مقام الشعر النزاري
http://www.alnoor.se/images/gallery/galleryin/alsayeg/alsayegh_4/26.JPG

ـ أين حكام العرب؟
ـ عندما تلجم النوارس
ـ من عليه الرهان بعد العراق


و قريبا سيصدر ديوانه الجديد النورس الضاحك


قصائد تحت الإنجاز :ـ
ـ إلى من يهمه الأمر
ـ المبدعون لا يتقاعدون
ـ الرقيب
ـ أول الغيث


قصيدة (( أطفال ورجال))


الشاعر: عبد المولى البغدادي

ديوان على جناح النورس ص 113

أطفالنا أكثرنا رجولهْ

يا ليتنا لم نبرح الطفولهْ

تنطلق اللاءات من صدورهم قنابلا

فتنسف الأحجار من أكفهم معاقلا

ويصبح الرضيع ـ يا لجبننا ـ مقاتلا

ونحن من خلف الستور نختبئ

كأننا عوانس الجواري في مخدع الحريمْ

ونعلك الهوانَ والأسى

ونحتسي خمر لعل وعسى

بأنفس هزيلة هزيلهْ

وأعين ذليلة ، ذليلهْ

* * *

قرأت في مذكرات طفلة لم تبلغ الفطامْ

أماه لا تعتصري ثدييك في فمي

فكل قطرة من صدرك الجريح تفجر الأحقاد في دمي

وأثر النعال والأغلال في جيدك الحزينْ

لم يبعث الغيرة في الرجالْ !

* * *

وأنتم يا إخوتي ويا أبي

لا تحفلوا بمأكلي ومشربي

لا تلصقوا نسبكم بنسبي

لا تحشروا مذهبكم في مذهبي

فإننا وأنتم ـ معاشر الكبارْ ـ

كالليل والنهارِْ

فأنتم والليل توْأمانْ

ونحن والنهار توْأمانْ

* * *

معذرة لا تغضبوا معاشر الكبارْ

من عبث الصغارْ

وأملي أن تسمعوا بقية الحوار :

ألستم الذين سالموا وصانعوا وخادعوا ؟

ألستم الذين صافحوا وعانقوا وبايعوا ؟

بعثتم الأصنام والأزلام والأوثان من جديدْ

لا حمد لا تسبيح لا تهليل إلا باسمها

تصبتم من الطغاة آلههْ

تسومكم سوء العذابْ

من دمكم ولحمكم تقتاتْ

بيدكم تصفعكم

بسيفكم ترهبكمْ

وأنتم لا شيء غير الطاعة العمياء والخرساءِ

سيدي مولاي ألفُ حمدٍ لكْ !!


منقووول
من منتديات أزاهير الأدبية

د. فخرالدين العربي
08-03-2010, 01:18 AM
الأديبة الرائعة د حواء البدي


جميل هذا النهر أو البحر الهادر من فيض العلماء والأدباء والشعراء الذين تطلعيننا على شخوصهم الأدبية والمعرفية

هم في البال والذاكرة ، لكن فضلك كبير في إعادتهم إلى ذاكرتنا وإلى التنعُّم بأفكارهم وقبسات من تاريخهم المضئ المشرق

وقد لفت نظري هو أن هذا الأديب كغيره من الأدباء قد أسسوا معارفهم اللغوية في البداية بحفظ القرآن الكريم ، فهو ثروة لغوية وبيانية هائلة .

دمت بخير وألق وتميز وبناء

جواد دياب
08-04-2010, 05:55 PM
الأخت العزيزة حواء البدي

جهد رائع تشكرين عليه

سلمت يمناك

دمت بخير