عبدالقادر دياب / أبو جواد رمزت إبراهيم عليا عبدالسلام زريق جواد دياب حسام السبع محمد ذيب سليمان عطاء العبادي عوض قنديل فرج عمر الأزرق عواد الشقاقي رياض حلايقه مهند الياس مصطفى كبير ناظم الصرخي أحمد الشيخ سامح لطف الله عمر مصلح سميحة شفرور نبيل عودة عبدالناصر الطاووس جودت الأنصاري طلال منصور جمال الأغواني خنساء يحيى مالك ديكو مصطفى جميلي لطفي ذنون جابر الشوربجي أنور المصري ناصر دعسان سلوى فرح طه دخل الله عبدالرحمن بشير بشير

         :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة الإسراء، الآية: 103 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة الإسراء، الآية: 102 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة الإسراء، الآية: 101 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة الإسراء، الآية: 100 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة الإسراء، الآية: 99 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة الإسراء، الآية: 98 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة الإسراء، الآية: 95 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة الإسراء، الآية: 97 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة الإسراء، الآية: 96 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة الإسراء، الآية: 94 (آخر رد :عبد القادر الأسود)      


العودة   الملتقى الثقافي العربي > القِسْمُ الثَقَافِي الْعَامْ > الْأَدَبِيَّاتُ الْمَنْقُولَة
أهلا وسهلا بك إلى الملتقى الثقافي العربي.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

إضافة رد
قديم 07-25-2013, 12:48 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
شاعر
الشام العتيقة
مدير الملتقى الثقافي العربي
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عبدالسلام زريق

البيانات
التسجيل: 27 - 7 - 2010
العضوية: 100
الدولة: سوريا - حماة
العمر: 49
المشاركات: 3,014
المواضيع: 82
الردود: 2932
بمعدل : 0.93 يوميا


الإتصالات
الحالة:
عبدالسلام زريق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

مـجـمـوع الأوسـمـة: 1

الوسام الذهبي




المنتدى : الْأَدَبِيَّاتُ الْمَنْقُولَة
افتراضي أَضحى التَّنائي (ابنُ زَيْدون)/ قصائد خالدة

انا : عبدالسلام زريق


.
.
.
أَضحى التَّنائي
.
.
.
أَضحى التَّنائي بَديلاً مِن تَدانينا = وَنابَ عَن طيبِ لُقيانا تَجافينا
أَلّا وَقَد حانَ صُبحُ البَينِ ، صَبَّحَنا = حَينٌ ، فَقامَ بِنا لِلحَينِ ناعينا
مَن مُبلِغُ المُلْبِسينا بِاِنتِزاحِهِمُ = حُزناً مَعَ الدَهرِ لا يَبلى وَيُبلينا
أَنَّ الزَمانَ الَّذي مازالَ يُضحِكُنا = أُنساً بِقُربِهِمُ قَد عادَ يُبكينا
غِيظَ العِدا مِن تَساقينا الهَوى فَدَعَوا = بِأَنْ نَغَصَّ فَقالَ الدَّهرُ آمينا
فَانحَلَّ ما كانَ مَعقوداً بِأَنفُسِنا = وَانبَتَّ ما كانَ مَوصولاً بِأَيدينا
وَقَد نَكونُ ، وَما يُخشى تَفَرُّقُنا = فَاليَومَ نَحنُ وَما يُرجى تَلاقينا
يا لَيتَ شِعري وَلَم نُعتِب أَعادِيَكُم = هَل نالَ حَظّاً مِنَ العُتبى أَعادينا
لَم نَعتَقِدْ بَعدَكُم إِلّا الوَفاءَ لَكُم = رَأياً وَلَم نَتَقَلَّد غَيرَهُ دينا
ما حَقُّنا أَن تُقِرّوا عَينَ ذي حَسَدٍ = بِنا وَلا أَن تَسُرُّوا كاشِحاً فينا
كُنّا نَرى اليَأسَ تُسلينا عَوارِضُهُ = وَقَد يَئِسنا فَما لِليَأسِ يُغرينا
بِنتُمْ وَبِنّا فَما اِبتَلَّت جَوانِحُنا = شَوقاً إِلَيكُم وَلا جَفَّت مَآقينا
نَكادُ حينَ تُناجيكُمْ ضَمائِرُنا = يَقضي عَلَينا الأَسى لَولا تَأَسّينا
حالَت لِفَقدِكُمُ أَيّامُنا فَغَدَت = سُوداً وَكانَت بِكُم بيضاً لَيالينا
إِذْ جانِبُ العَيشِ طَلْقٌ مِن تَأَلُّفِنا = وَمَربَعُ اللَهوِ صافٍ مِن تَصافينا
وَإِذْ هَصَرنا فُنونَ الوَصلِ دانِيَةً = قِطافُها ، فَجَنَينا مِنهُ ما شينا
لِيُسقَ عَهدُكُمُ عَهدُ السُرورِ فَما = كُنتُم لِأَرواحِنا إِلّا رَياحينا
لا تَحسَبوا نَأيَكُم عَنّا يُغَيِّرُنا = أَنْ طالَما غَيَّرَ النَأيُ المُحِبّينا
وَاللهِ ما طَلَبَت أَهواؤُنا بَدَلاً = مِنكُم ، وَلا انْصَرَفَت عَنكُم أَمانينا
يا سارِيَ البَرقِ غادِ القَصرَ وَاسقِ بِهِ = مَن كانَ صِرفَ الهَوى وَالوُدِّ يَسْقينا
وَاِسأَل هُنالِكَ : هَل عَنّى تَذَكُّرُنا = إِلفاً ، تَذَكُّرُهُ أَمسى يُعَنّينا
وَيا نَسيمَ الصَّبا بَلِّغْ تَحِيَّتَنا = مَن لَو عَلى البُعدِ حَيّا كانَ يُحَيّينا
فَهَل أَرى الدَهرَ يَقضينا مُساعَفَةً = مِنهُ ، وَإِنْ لَم يَكُن غِبّاً تَقاضينا
رَبيبُ مُلْكٍ كَأَنَّ اللهَ أَنشَأَهُ = مِسكاً وَقَدَّرَ إِنشاءَ الوَرى طِينا
أَو صاغَهُ وَرِقاً مَحضاً وَتَوَّجَهُ = مِن ناصِعِ التِبرِ إِبداعاً وَتَحسينا
إِذا تَأَوَّدَ آدَتْهُ رَفاهِيَةً = تُومُ العُقودِ ، وَأَدمَتهُ البُرى لينا
كانَت لَهُ الشَمسُ ظِئراً في أَكِلَّتِه = بَل ما تَجَلّى لَها إِلّا أَحايِينا
كَأَنَّما أُثبِتَتْ في صَحنِ وَجنَتِهِ = زُهرُ الكَواكِبِ تَعويذاً وَتَزيينا
ما ضَرَّ أَنْ لَمْ نَكُنْ أَكفاءَهُ شَرَفاً = وَفي المَوَدَّةِ كافٍ مِن تَكافينا
يا رَوضَةً طالَما أَجنَتْ لَواحِظَنا = وَرداً ، جَلاهُ الصِّبا غَضّاً وَنِسْرينا
وَيا حَياةً تَمَلَّينا بِزَهرَتِها = مُنىً ضُرُوباً وَلَذّاتٍ أَفانينا
وَيا نَعيماً خَطَرنا مِن غَضارَتِهِ = في وَشيِ نُعْمى سَحَبنا ذَيلَهُ حِينا
لَسنا نُسَمّيكِ إِجلالاً وَتَكرِمَةً = وَقَدرُكِ المُعتَلي عَن ذاكَ يُغْنينا
إِذا انفَرَدتَ وَما شُورِكتَ في صِفَةٍ = فَحَسبُنا الوَصفُ إيضاحاً وَتَبْيينا
يا جَنَّةَ الخُلدِ أُبدِلنا بِسِدرَتِها = وَالكَوثَرِ العَذبِ زَقّوماً وَغِسْلينا
كَأَنَّنا لَم نَبِتْ وَالوَصلُ ثالِثُنا = وَالسَّعدُ قَد غَضَّ مِن أَجفانِ واشِيْنا
إِن كانَ قَد عَزَّ في الدُّنيا الِّلقاءُ بِكُم = في مَوقِفِ الحَشرِ نَلقاكُم وَتَلقُونا
سِرّانِ في خاطِرِ الظَّلماءِ يَكتُمُنا = حَتّى يَكادَ لِسانُ الصُّبحِ يُفْشِينا
لا غَروَ في أَنْ ذَكَرنا الحُزنَ حينَ نَهَتْ = عَنهُ النُّهى وَتَرَكنا الصَّبرَ ناسينا
إِنّا قَرَأنا الأَسى يَومَ النَّوى سُوَراً = مَكتوبَةً وَأَخَذنا الصَّبرَ تَلْقينا
أَمّا هَواكَ فَلَم نَعدِل بِمَنهَلِهِ = شُرَباً وَإِن كانَ يُروينا فَيُظمينا
لَم نَجْفُ أُفقَ جَمالٍ أَنتَ كَوكَبُهُ = سالينَ عَنهُ وَلَم نَهجُرهُ قالينا
وَلا اختِياراً تَجَنَّبناهُ عَن كَثَبٍ = لَكِنْ ، عَدَتنا ، عَلى كُرهٍ عَوادينا
* * * = * * *
نَأسى عَلَيكِ إِذا حُثَّت مُشَعشَعَةً = فِينا الشَّمولُ ، وَغَنّانا مُغَنّينا
لا أَكؤُسُ الراحِ تُبدي مِن شَمائِلِنا = سِيَما ارتِياحٍ ، وَلا الأَوتارُ تُلهينا
دُومي عَلى العَهدِ ما دُمنا مُحافِظَةً = فَالحُرُّ مَن دانَ إِنصافاً كَما دِيْنا
فَما استَعَضنا خَليلاً مِنكِ يَحْبِسُنا = وَلا استَفَدْنا حَبيباً عَنكِ يَثنينا
وَلَو صَبا نَحوَنا مِن عُلوِ مَطلَعِهِ = بَدرُ الدُّجى لَم يَكُنْ حاشاكِ يُصْبينا
أَبكي وَفاءً وَإِنْ لَم تَبذُلي صِلَةً = فَالطَّيفُ يُقنِعُنا وَالذِّكرُ يَكفينا
وَفي الجَوابِ مَتاعٌ إِن شَفَعتِ بِهِ = بِيضَ الأَيادي الَّتي ما زِلتِ تُوْلينا
عَلَيكِ مِنّا سَلامُ اللهِ ما بَقِيَتْ = صَبابَةٌ بِكِ نُخفيها ، فَتَخْفِينا

 












توقيع :

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

للاطّلاع على كتابات الأستاذ عبد السلام بركات زريق

من مواضيع العضو في الملتقى

0 وطَاوِي ثَلاثٍ (الحطيئة)/قصائد خالدة
0 تَشْبِيْح
0 بَنَفْسَجَة
0 آيَةُ العِشْقِ
0 شِرَاعُ الحُبِّ

عرض البوم صور عبدالسلام زريق   رد مع اقتباس
قديم 07-29-2013, 09:35 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
شاعر
المغرب الأقصى
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عبدالله بن بريك

البيانات
التسجيل: 7 - 12 - 2012
العضوية: 2347
العمر: 57
المشاركات: 898
المواضيع: 28
الردود: 870
بمعدل : 0.38 يوميا


الإتصالات
الحالة:
عبدالله بن بريك غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

مـجـمـوع الأوسـمـة: 1

التواصل




كاتب الموضوع : عبدالسلام زريق المنتدى : الْأَدَبِيَّاتُ الْمَنْقُولَة
افتراضي



أثمنُ هذا الاختيار الذي ينمّ عن ذائقة مرهفة.
أعجبتُ دوماً بالبيت السادس،الذي أراه شريطاً سينمائيا مختزلاً..
فائق التقدير و وافر التحية،أديبنا"ع السلام زريق"












من مواضيع العضو في الملتقى

0 دمجٌ...(ق.ق.ج)
0 تظنّين أنّي أسيرٌ لدى راحتيكْ..
0 من كتاب "لُباب الآداب".ل "اسامة بن منقذ"
0 من أرجوزة ابن الونان
0 أغنية بئيسة.عبدالله بن بريك

عرض البوم صور عبدالله بن بريك   رد مع اقتباس
قديم 07-31-2013, 03:07 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
شاعر
الشام العتيقة
مدير الملتقى الثقافي العربي
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عبدالسلام زريق

البيانات
التسجيل: 27 - 7 - 2010
العضوية: 100
الدولة: سوريا - حماة
العمر: 49
المشاركات: 3,014
المواضيع: 82
الردود: 2932
بمعدل : 0.93 يوميا


الإتصالات
الحالة:
عبدالسلام زريق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

مـجـمـوع الأوسـمـة: 1

الوسام الذهبي




كاتب الموضوع : عبدالسلام زريق المنتدى : الْأَدَبِيَّاتُ الْمَنْقُولَة
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله بن بريك مشاهدة المشاركة
أثمنُ هذا الاختيار الذي ينمّ عن ذائقة مرهفة.
أعجبتُ دوماً بالبيت السادس،الذي أراه شريطاً سينمائيا مختزلاً..
فائق التقدير و وافر التحية،أديبنا"ع السلام زريق"
السلام عليك
أخي الشاعر عبد الله بن بريك
أشكرك على تواجدك الدائم منيراً
نصوصي المختارة ومسلطاً عليها
الضوء بنظرتك الصائبة الثاقبة
كل التقدير لتشجيعك












توقيع :

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

للاطّلاع على كتابات الأستاذ عبد السلام بركات زريق

من مواضيع العضو في الملتقى

0 عَوْدَةُ الذَّاتِ / ليلى شغالي
0 سِيْنِيَّةُ البُحتُريّ/قَصائد خالدة
0 لَنْ تَغِيْبِي
0 صَمْت
0 سَلْمَى

عرض البوم صور عبدالسلام زريق   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم الْأَدَبِيَّاتُ الْمَنْقُولَة
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


New Page 1


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
الآرَاءُ وَالَمَوَاضِيعُ الْمَنْشُورَة عَلَى صَفَحَاتِ الْمُلْتَقَى لاَتُعَبِّرْ بِالضَرُورَةِ عَنْ رَأيِّ الْمُلْتَقَى