عبدالقادر دياب / أبو جواد رمزت إبراهيم عليا عبدالسلام زريق جواد دياب حسام السبع محمد ذيب سليمان عطاء العبادي عوض قنديل فرج عمر الأزرق عواد الشقاقي رياض حلايقه مهند الياس مصطفى كبير ناظم الصرخي أحمد الشيخ سامح لطف الله عمر مصلح سميحة شفرور نبيل عودة عبدالناصر الطاووس جودت الأنصاري طلال منصور جمال الأغواني خنساء يحيى مالك ديكو مصطفى جميلي لطفي ذنون جابر الشوربجي أنور المصري ناصر دعسان سلوى فرح طه دخل الله عبدالرحمن بشير بشير

         :: 100 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة النحل، الآية: 93 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة النحل، الآية: 98 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة النحل، الآية: 97 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة النحل، الآية: 96 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة النحل، الآية: 95 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة النحل، الآية: 94 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة النحل، الآية: 93 (آخر رد :عبد القادر الأسود)       :: عيناك ................شعر:مهند الياس (آخر رد :مهند الياس)       :: الموسوعة القرآنية فيض العليم من معاني الذكرِ الحكيم، سورة النحل، الآية: 92 (آخر رد :عبد القادر الأسود)      


العودة   الملتقى الثقافي العربي > القِسْمُ الثَقَافِي الْعَامْ > الْأَدَبُ السَّاخِرُ
أهلا وسهلا بك إلى الملتقى الثقافي العربي.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

إضافة رد
قديم 09-03-2013, 04:41 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
شاعر / سعودية الخير
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية زكي السالم

البيانات
التسجيل: 27 - 11 - 2011
العضوية: 697
المشاركات: 24
المواضيع: 6
الردود: 18
بمعدل : 0.01 يوميا


الإتصالات
الحالة:
زكي السالم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : الْأَدَبُ السَّاخِرُ
افتراضي يوميات ماليزية

انا : زكي السالم


يومياتٌ ماليزية


كُنتُ وصديقانِ لـي مُتحيرينَ فـي اختيارِنا.. أي دولةٍ نوجهُ لها بوصلتَنا، فالخيارُ أمامنا مغرٍ: أسبانيا / تُركيـا / مـاليزيا، أنـا مِلتُ لأسبانيـا لسببين لجمالها وسحرها الأخاذ والآخر لفكرةٍ تُراودني كثيراً في غزوها مرةً أخرى واستعادةِ مجدِ الأجداد «بشبش الله الطوبة اللي تحت دماغهم» وبالتالي:


أحرقتُ مِن خلفي جميعَ مَراكبي
إن الهوى ألا يكونَ إيــابُ


أو أقفُ على الأطلال وأنظم مُعلقاتٍ أجترُّ بها ماضياً غابراً كما فعل الزميل العزيز أحمد شوقي:


وعظَ البُحتريَّ إيوانُ كِسرى
وشَفتني القصورُ من عهدِ شمسِ


قَطع صديقايَ عليَّ حبلَ أفكارِي.. قائلينَ: زكي أنتَ قُدوتُنا والمقدّمُ فينا وما تُشيرُه علينا سنتبعُك فيه مغمضي العينين، أنتَ تُفضل إسبانيا؟ قلتُ على الفور نعم قالا: ما تقررُه نؤيدك فيه.. لكننا نميلُ لماليزيا.. قلتُ: وبئس المُقتدَى أنا وبئس المقتدُون أنتم.. أصبحتُ بينكما مثالاً لـ «لا رأيَ لمن لا يُطاع» ضعف الطالب والمطلوب
قالا: اسمع مرجحاتنا واحكم.. قلتُ: تفضلا ..


همس صديقايَ بأذني يبديانِ سبب ترجيحهما لماليزيا قائلَينِ.. هي بلدُ مخضرُ الجنابِ شاخبُ الغُدرانِ مُتوردُ الهضابِ، سماؤُه دفترُ شعرٍ.. والحروفُ التي عليه «سُنونو».. قلتُ:


ما تشاؤون فا صنعوا
فرصةٌ لا تُضيعُ


زممتُ حقائبي ومن عاداتي السيئة الكثيرة أنني أملأُ حقيبتي حدَّ الثُمالة لتصبحَ كأغراض مطلقة، وغالبًا ما تكونُ أكبرَ من حاجتِي ولكنها العادة..


يمرونَ بالدهنا خفافاً عِيابُـهم
ويرجعن من دارينَ بُـجـرَ الحقائبِ


كانَت رحلتُنا تمرُّ بأبوظبي، ركبنا الطائرة وكنتُ رابعَ ثلاثةٍ اجتمعتْ كلمتُهم على السفر لماليزيا..
أنـا - وأعوذُ باللهِ من كلمةِ أنت - من عشاق ركوبِ الطائرات، أمتع لحظاتي أقضيهِ فيها لا رهابَ عندي منها ولا فوبيا، يا سبحان الله الطائرة تُشعرك.. بأنَّ كوناً على ذراعيكَ أغفى، فيها يقفُ أنشتاين بنظريتِـه النسبية حائراً كيف يتشظى وقتُه ببعدهِ الرابع فيها، في الطائرة يتقلصُ البشرُ ويُختزلُ حدّ الامتزاجِ في ساعةِ الرحلة وفجأةً يتبعثرُ بأمانيهِ وأحلامه ورؤاهِ كلٌ حسبَ وجهته..
وللحديث بقية

 

الموضوع الأصلي : يوميات ماليزية     -||-     المصدر : الملتقى الثقافي العربي - الحقوق محفوظة     -||-     الكاتب : زكي السالم












من مواضيع العضو في الملتقى

0 يوميات ماليزية
0 ثُـلاثيـاتٌ من حـانةِ العِـشق
0 زكي السالم
0 نزف من جرح الحسين
0 قالت مللتك - عمر ابو ريشة بصوتي

عرض البوم صور زكي السالم   رد مع اقتباس
3 أعضاء قالوا شكراً لـ زكي السالم على المشاركة المفيدة:
, ,
قديم 12-20-2013, 01:59 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
شاعر وأديب
الشام العتيقة
مدير عام الملتقى الثقافي العربي
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عبدالقادر دياب

البيانات
التسجيل: 24 - 9 - 2010
العضوية: 257
العمر: 55
المشاركات: 6,333
المواضيع: 199
الردود: 6134
بمعدل : 2.13 يوميا


الإتصالات
الحالة:
عبدالقادر دياب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : زكي السالم المنتدى : الْأَدَبُ السَّاخِرُ
افتراضي



أخي العزيز الكاتب المبدع
زكي سالم

ماشاء الله
رشاقة يراعك ، وسرعة جريانه وتدفقه ، جعلاني أنتظر البقية الباقية من قصة أجزم أنها تجمع الحكمة ، والطرافة وإسقاط رمزي ننتره بشغف ..

تثبت

تقديري وتحاياي
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة












توقيع :

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

للإطّلاع على كتابات الأستاذ عبدالقادر دياب

من مواضيع العضو في الملتقى

0 شاعر العاصي حسان عربش في رحاب ملتقى الثقافة والأدب
0 مفاهيم الشعر الحديث بين الزيف و الإبداع ...
0 أبي / أنمار محمد محاسنة
0 أصداء الأمسية الشعريّة الثانية
0 الصفعة بليرة ذهبية

عرض البوم صور عبدالقادر دياب   رد مع اقتباس
قديم 12-22-2013, 07:02 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
شاعر
أرض الكنانة
عضو هيئة الإشراف
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عبدالناصر البنا

البيانات
التسجيل: 30 - 3 - 2012
العضوية: 1651
المشاركات: 463
المواضيع: 92
الردود: 371
بمعدل : 0.19 يوميا


الإتصالات
الحالة:
عبدالناصر البنا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : زكي السالم المنتدى : الْأَدَبُ السَّاخِرُ
افتراضي



والله لقد شوقتنا يا زكي وجعلت لعابنا يسيل ونحن في انتظار ما أعددت لنا من الأطباق الماليزية هممممممم












توقيع :

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

من مواضيع العضو في الملتقى

0 هولاند رئيسا لكل الفرنسيين
0 رافضين
0 غريبه البنت ف بلدها
0 احمد زي ما انته
0 مسلم ومسيحي

عرض البوم صور عبدالناصر البنا   رد مع اقتباس
قديم 02-09-2014, 04:04 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
شاعرة / الشام العتيقة / عضو مجلس الإدارة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية د. لينا عدنان

البيانات
التسجيل: 11 - 7 - 2010
العضوية: 52
المشاركات: 5,730
المواضيع: 12
الردود: 5718
بمعدل : 1.88 يوميا


الإتصالات
الحالة:
د. لينا عدنان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : زكي السالم المنتدى : الْأَدَبُ السَّاخِرُ
افتراضي



أشبه بسرد قصصي لواقع مادي
بشكل ممتع ومفيد
ومازلنا ننتظر البقية

تحيتي وتقديري
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة












توقيع :

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

من مواضيع العضو في الملتقى

0 الباذنجانة والمرأة / الشيخ : علي الطنطاوي
0 أجمل وأروع ((( 100))) بيت شعر في الحب
0 رد جميل للأستاذ جواد دياب على الشاعر طالع العقدي
0 إنحناءة
0 تعالَ

عرض البوم صور د. لينا عدنان   رد مع اقتباس
قديم 09-17-2014, 12:52 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
شاعر / سعودية الخير
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية خالد النعيمي

البيانات
التسجيل: 13 - 7 - 2010
العضوية: 55
العمر: 41
المشاركات: 1,169
المواضيع: 2
الردود: 1167
بمعدل : 0.38 يوميا


الإتصالات
الحالة:
خالد النعيمي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : زكي السالم المنتدى : الْأَدَبُ السَّاخِرُ
افتراضي



الأخ الشاعر زكي السالم
استمتعت معك بهذه الرحلة الشيقة
وقد كان عرضها في قالب ساخر ضاحك جميل

تحياتي












توقيع :

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

من مواضيع العضو في الملتقى

0 وظميت ..
0 من اجمل ماقيل في الخيل العربية الاصيلة

عرض البوم صور خالد النعيمي   رد مع اقتباس
قديم 01-26-2016, 12:15 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
شاعر / سعودية الخير
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية زكي السالم

البيانات
التسجيل: 27 - 11 - 2011
العضوية: 697
المشاركات: 24
المواضيع: 6
الردود: 18
بمعدل : 0.01 يوميا


الإتصالات
الحالة:
زكي السالم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : زكي السالم المنتدى : الْأَدَبُ السَّاخِرُ
افتراضي



أحبتي .. شكرا لرقيق إطرائكم وبياض قلوبكم ..












توقيع :

حسابي بتويتر

Zakiassalem@

من مواضيع العضو في الملتقى

0 قالت مللتك - عمر ابو ريشة بصوتي
0 ثُـلاثيـاتٌ من حـانةِ العِـشق
0 نزف من جرح الحسين
0 يوميات ماليزية
0 المقامة الخنزيرية

عرض البوم صور زكي السالم   رد مع اقتباس
قديم 01-26-2016, 12:34 AM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
شاعر / سعودية الخير
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية زكي السالم

البيانات
التسجيل: 27 - 11 - 2011
العضوية: 697
المشاركات: 24
المواضيع: 6
الردود: 18
بمعدل : 0.01 يوميا


الإتصالات
الحالة:
زكي السالم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : زكي السالم المنتدى : الْأَدَبُ السَّاخِرُ
افتراضي



يوميات ماليزية / الحلقة الثانية

2

وصلنا مطارَ أبو ظبي متأخرين لا لشيء إلا حُباً في التأخير وتمسكاً بتقاليدنا العربية الأصيلة ، والحقُ يُقالُ إن خطوطَ ( الاتحاد ) بذلتْ جهوداً جبارةً مشكورةً في تأخيرنا ولكنْ قليلٌ من عبادِي الشكورُ ، وأزعمُ أننا منهم ، ولكنّا أيضاً متأخرونَ يا ولدي فلذا قطعنا المسافة من طائرةِ الدمام إلى طائرة كوالالمبور والبالغة حوالي 2 كم في دقائقَ معدودةٍ حيثُ كنا ننطُّ نطاً ولا أكبرُ كنغر ، كم كُنتُ أتمنى أن أتجولَ في مطار أبو ظبي جولةَ مودِّعٍ ( أخـزُّ ) بعينيّ حوانيته ومحلاته وأشياءَ أخرى :

لا تسلْ عن سرِّها
لن أستطيعَ الكشفْ

المهم ولجنا طائرة الاتحاد الـ ( بوينج 777 ) بربطةِ المعلم على رأي عمنا الحليوة محمود السعدني .

عادةً في الطائرة لا يعرفُ النومُ لجفنيَّ طريقاً :

وإني لأهوى النومَ في غيرِ حينِه
لعلّ لقاءً في المنامِ يكونُ

تُحدثُني الأحلامُ أني أراكمُ
فياليت أحلامَ المنامِ يقينُ

وبما أنها أضغاثُ أحلامٍ وأنا لا أسمعُ أحلام ولا أليسا ولا حتى الحاجة نانسي ، ولكي لا أحرم نفسي متعة الطائرة ، فأنا - وأعوذُ بالله من كلمة أنتَ - عاشقٌ لركوبِ الطائرات ، ولذا أحرصُ حرصَ ( طفلٍ عنيدٍ ) على الركوب بجانب النافذةِ ، ويا سواد ليل من يحاول انتزاعَ هذا الحقِ المقدّس مني ، أنقضُّ عَلَيْهِ انقضاضَ غضنفرٍ ( نحيس ) وربما امتصُ دمَهُ امتصاصَ ( دراكولا ) غثيث .

عوى الذئبُ فاستأنستُ للذئب إذ عوى
وصوّتَ إنسانٌ فكدتُ أطيرُ

كنّا أربعةَ رهطٍ والطائرةُ ممتدةٌ عرضاً بثلاثة مقاعد يميناً وأربعةٍ وسطاً وثلاثةٍ يساراً ولضمانِ مجاورة النافذة حجزنا مقعدين بجوارها وآخرينِ جنبهما فكنتُ بجانب النافذة وعلى يساري أحد زملاءِ رحلتنا البطوطية وبجانبه امرأة أمريكية وخلفي زميلنا الثالث وعلى يسارِهِ صديقنا الرابع وبجانبه امرأةٌ لم نتبين جنسيتها لأنها كانت نائمةً طولَ الوقت ولم يوقظْها صاحبايَ إلا عشرين مرةً فقط لتسمح لهما بالمرورِ فقد كانا كشاربي ( خروع ) رايحين جايين .

أما جارتُنا الأمريكية المهذبةُ العفيفة فقد تركتْ لنا الجملَ بما حمل وانتقلت لمقعدٍ آخر لتريح نفسها منّا ، ففرحنا بهذا الترك وأنشدنا : ( الحلو لما راح أهو ريّح واستراحْ ) ولم تعد إلا قبل هبوطنا بدقائق وبدأتْ أحاديثَ معنا شعرنا وبكل تواضع ندمَها الشديد لأنها حرمت نفسها منّا ومن حلاوةِ وطلاوة و ( دراوةِ ) حديثنا الشيّق ..

ويقيناً ستندمينَ على أنـ
ـكِ من قبل كنتِ لم تعرفيني












توقيع :

حسابي بتويتر

Zakiassalem@

من مواضيع العضو في الملتقى

0 زكي السالم
0 يوميات ماليزية
0 نزف من جرح الحسين
0 المقامة الخنزيرية
0 قالت مللتك - عمر ابو ريشة بصوتي

عرض البوم صور زكي السالم   رد مع اقتباس
قديم 07-07-2017, 07:25 AM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
شاعر / سعودية الخير
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية زكي السالم

البيانات
التسجيل: 27 - 11 - 2011
العضوية: 697
المشاركات: 24
المواضيع: 6
الردود: 18
بمعدل : 0.01 يوميا


الإتصالات
الحالة:
زكي السالم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : زكي السالم المنتدى : الْأَدَبُ السَّاخِرُ
افتراضي



يومياتٌ ماليزية / الحلقة الثالثة :


غطَّ في نومٍ عميق أكثرُ مَن في الطائرة ، مع إدراكهم حقيقة :

فما أطال النومُ عمراً ولا
قصّرَ في الأعمارِ طولُ السهرْ


غير أن :


ناموا ولا تستيقظوا
ما فازَ إلا النُّـوَّمُ


تُغلقُ عليهم ستَّ الجهات

عقاربُ الساعةِ تغازلُ الثالثة فجراً ونحنُ معلقونَ كقنديلِ أم هاشم بين السماءِ والأرض ولعلنا للأولى أقرب ، أعرفُ كما أخبرني ( جي بي اس الطائرة ) أننا في نقطةٍ ما فوق المحيط الهندي ، لكنْ ما كنهُها ؟ ما ماهيّتُها ؟ ما كيفيّتُها ؟ الله أعلم .


ألصقتُ عينيّ وأنفي بنافذة الطائرة لأحدقَ بقاعِ المحيط من علٍ فلم أبصرْ سطحه فضلاً عن قاعه ، إذ أن خارجَ الطائرة وداخلها أيضاً ظلماتٌ فوق بعضٍ ، هُنا أدركتُ خطلَ إصراري على مجاورةِ النافذة ، ففي الظلمةِ تتساوى الأماكنُ ، رغمَ يقيني أنّ ( الأماكن كلها مشتاقة لي )


حاولَ جَناحُها إغرائي بتموجاتهِ اللولبيةِ كراقصةِ باليه روسية وصرخاتِه الأوركسترائية كأنما المرحوم ( بافاروتي ) بُعث من رقدته السرمدية ليقولَ لي ( حدّقْ أتعرفُ من أنا ؟ ) لكن دون جدوى فالظلامُ حالكٌ حتى شعرتُ بأني سأُمسكُه بيديّ ، كأنما ( سُكّرتْ أبصارُنا بل نحنُ قومٌ مسحورون ) إذن لا ضوءَ يُطلُ سوى ومضةٍ من مقعدٍ قَصيٍ أشعلها صاحبُه ليُحدّقَ بكتاب ، أو ضَوءِ جوالٍ يتيمٍ تُداعبُه أصابعُ رفيعةٌ لفتاةٍ ماليزيّة تُغالبُ نعاسها بلعبةٍ من لعبِهِ .


فشلتْ أصواتُ محركاتِ الطائرةِ الصاخبةُ في قضِّ مضجَعِ النائمين فهم ( كغرقى من سفينةِ سندباد ) أو كأنما طافَ عليهم طائفٌ بمبيدٍ حشري فجعلهم كالصريم ، هنا لا صوتَ يعلو على صـوتِ الشخير ، عيونُهم وأجزاءٌ من أنوفِهم مغطاةٌ بنظّاراتٍ صوفيةٍ وأفواهُهم مفغورةٌ لوِ اطلعتَ عليهم لوليتَ منهم فراراً ، أما أنا فعلى العكسِ تماماً غادرتُ مقعدي لأطلعَ عليهم واثقاً أنهم لو رأوني هم مَنْ سَيُملؤون مني رعباً ، كانتْ خطواتِي مُرتبكةً وأنا أجوبُ الطائرةَ وكفايَ تُزيلانِ أثرَ الظُلمَةِ أمامي .. هُنا فقط أدركتُ أنّ كوناً بأكمله يتأرجحُ بي ، يا اااالله كمِ الإحساسُ مُثيرٌ : صندوقٌ بحجمِ مدينةٍ يمتطيهِ أكثرُ من أربعمئة شخص يختـرقُ الفضاء بسرعة 1000كم في حلكةٍ ( كظلماتٍ في بحرٍ لجي يغشاهُ موج من فوقه موجٌ من فوقه سحابٌ ) ونحن فوق هذا السحاب في منطقةٍ درجتُها 70 تحت الصفر فوق محيطٍ لجي لا نعرفُ كنهه ، في صمتٍ قاتلٍ كصمتِ القبور لا تسمعُ إلا أنفاساً لهثى اتخذتْ شكل شخير .












توقيع :

حسابي بتويتر

Zakiassalem@

من مواضيع العضو في الملتقى

0 ثُـلاثيـاتٌ من حـانةِ العِـشق
0 نزف من جرح الحسين
0 المقامة الخنزيرية
0 يوميات ماليزية
0 قالت مللتك - عمر ابو ريشة بصوتي

عرض البوم صور زكي السالم   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم الْأَدَبُ السَّاخِرُ
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


New Page 1


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
الآرَاءُ وَالَمَوَاضِيعُ الْمَنْشُورَة عَلَى صَفَحَاتِ الْمُلْتَقَى لاَتُعَبِّرْ بِالضَرُورَةِ عَنْ رَأيِّ الْمُلْتَقَى